محلي

أوحيدة: الشعب يتمنى إنهاء هيمنة الإخوان على العاصمة ومؤسسات الدولة

أكد عضو مجلس النواب جبريل أوحيدة، أن الوضع في تونس يختلف تماما عنه في ليبيا.

واوضح أوحيدة في تصريحات لـ”عربي21″ طالعتها “قورينا” أنه نظرا لطبيعة الوضع في ليبيا، وانتشار السلاح، واتساع رقعة البلاد، فلن تستطيع السلطة التنفيذية المعينة بإرادة دولية القيام بما قام به “قيس سعيد، لافتا إلى أن مؤسسات الدولة في تونس متماسكة، والرئيس منتخب، وهناك دستور معتمد يخوله التدخل في الوقت المناسب لحسم أي صراع أو خطر داخلي، والسيطرة على الموقف، في دولة مدنية تحتكر فيها الدولة السلاح، ومؤسساتها الأمنية والعسكرية تخضع لرأس هرم الدولة.

وشدد أوحيدة على أن كل هذه المقومات منعدمة في ليبيا، لافتا إلى تمنيات كثير من الليبيين بإنهاء هيمنة الإخوان على العاصمة ومؤسسات الدولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى