محلي

عميد بلدية زليتن: نقص الأكسجين كاد يتسبب في كارثة خلال الأيام الماضية

كشف مفتاح حمادي، عميد بلدية زليتن، عن وجود زيادة في أعداد الإصابات ‏في مركز العزل في زليتن، خاصة تلك المصابة بـ”المتحور الهندي.

وبين حمادي في تصريحات لشبكة الرائد طالعتها قورينا أن البلدية أصبحت تسجل حالات وفاة يوميا في مراكز العزل، ووصلت ‏حالات الوفيات في أحد المرات إلى 5 حالات وفاة في اليوم.‏

وأضاف أن البلدية ‏كانت على وشك وقوع كارثة في زليتن خلال الأيام الماضية، بسبب تأخر ‏تزويدنا بالأكسجين من قبل وزارة الصحة.‏

وبين أن زليتن لديها مركز عزل وحيد تم تقسيمه إلى جزئين أحدهما ‏للرعاية الصحية بسعة 36 سريرا، والآخر للعناية الفائقة بمجهز بسعة 24 ‏سريرا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى