محلي

“العزوزي” يحذر من كارثة طبية نتيجة نقص الأكسجين بمركز العزل في بني وليد

طالب عميد بلدية بني وليد، يونس العزوزي، وزارة الصحة بحكومة الوحدة الوطنية المؤقتة بضرورة توفير الاكسجين لمركز العزل في البلدية، محذرا من وقوع كارثة طبية نتيجة نقص الأكسجين.

وأكد العزوزي في تصريحات لـ” منصة فواصل” طالعتها “قورينا” أنه البلدية توفر الأكسجين بشكل يومي من مدن الجوار، مؤكدا أن البلدية تعاني من نقص أسطوانات الأكسجين وقلة عددها، مبينا أن البلدية لديها فقط 124 أسطوانة في حين أن المفترض أن يكون لديها 500 في الحد الأدنى لتوفير احتياجات مركز العزل والمصابين المحجورين في بيوتهم.

وأوضح العزوزي أن مركز العزل ببني وليد بحاجة لتوفير العديد من النواقص، لافتا إلى أنهم مازالوا ينتظرون وعود وزارة الصحة بتوفيرها، مؤكدا زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا ويوجد بغرفة العناية المركزة 15 مصابا، مبينا أن مركز العزل لا يستطيع استقبال حالات أخرى لعدم وجود أماكن.

وتابع العزوزي أن خزان الأكسجين المسال قارب على النفاد وسعر تعبئة الأسطوانة يبلغ 25 دينارا يتم توفيره للمرضى بجهود من البلدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى