محلي

غرفة عمليات المنطقة الوسطى تطالب بإعادة النظر في لجنة 5+5 وحصر أعمالها بالجانب الفني

طالبت غرفة المنطقة العسكرية الوسطى بإعادة النظر في اللجنة العسكرية 5+5 وحصر أعمالها في الجانب الفني فقط ووقف إطلاق النار.

وأوضحت الغرفة في بيان صادر عن المنطقة العسكرية الوسطى طالعته قورينا إنه لا يحق للجنة العسكرية التدخل في الشأن السياسي والاتفاقات العسكرية والأمنية الموقعة مع الدول الصديقة وكذلك لا يحق لها التدخل في اختصاصات رئيس الحكومة في تعيين وزراء أو إقالتهم أو التهديد بالحرب.

وأوضح البيان أنه لا يحق للجنة مخاطبة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا أو أي جهات دولية أخرى والطلب منها علنا ممارسة ضغط على لجنة 75 أو أي جهة تشريعية أخرى وذلك بوضع قاعدة دستورية مشبوهة وشروط المرشحين للدخول في المنافسة على الانتخابات بحجة المحافظة على موعدها.

وأشار البيان إلى أن اللجنة العسكرية لم تتطرق في مخاطباتها غير الشرعية لبعثة الأمم المتحدة لمحاسبة مجرمي الحرب والمشاركين في إشعال فتيلها على العاصمة والمتسببين في المقابر الجماعية لضمان عدم تكرار ذلك ولمنع خرق وقف إطلاق النار، ولم تدن تصريحات حفتر بشأن عدم قبول مخرجات الاتفاق السياسي بما فيها مخرجات اللجنة 5+5 وعدم الخضوع بأي شكل لسلطة مدنية منتخبة مستقبلا، كما لم تتطرق اللجنة للمواعيد المتفق عليها لانسحاب المرتزقة فاغنر والأفارقة وما تم من خطوطات بخصوصهم وما تم بشأن المعد النهائي لمغادرتهم بحسب قرار الأمم المتحدة.

وتابع البيان أنه لا توجد أي شرعية لتواجد المرتزقة الروس من الفاغنر على الاراضي الليبية داعية إلى حصر اعمال اللجنة العسكرية 5+5 في الجانب الفني فقط ووقف إطلاق النار و تنسيق تمركز القوات ومتابعة اسباب عدم تنفيذ قرار الأمم المتحدة بسحب مرتزقة فاغنر غير الشرعية من الأراضي الليبي وتأمين فتح الطرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى