محلي

العفو الدولية تُدين استخدام العنف والقوة المفرطة ضد المهاجرين

أدانت منظمة العفو الدولية، استخدام القوة المفرطة غير المشروعة وأنواع أخرى من العنف من قبل قوات الأمن والمليشيات المسلحة بطرابلس في عملية اعتقال غير مسبوقة لأكثر من 5 آلاف مهاجر، بينهم نساء وأطفال واحتجازهم في ظروف مروعة ينتشر فيها التعذيب والاعتداء الجنسي، بمنطقة قرقارش في طرابلس.

وأشار التقرير إلى نقل المهاجرين واللاجئين، بمن فيهم العديد من المسجلين لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إلى مراكز الاحتجاز في طرابلس، حيث حُرموا من الوصول المنتظم والسري إلى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والوكالات الإنسانية الأخرى وتعرضوا للتعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة.

وأكدت المنظمة أن السلطات الأمنية في ليبيا، لديها سجل مروّع في تعريض اللاجئين والمهاجرين لأهوال لا يمكن تصورها، مع الإفلات من العقاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى