محلي

لعمامرة: انتخابات 24 ديسمبر تشكل محطة فعلية للمساهمة في طي صفحة الأزمة.

جدد وزير خارجية الجزائر رمضان لعمامرة دعم بلاده لجهود التسوية في ليبيا ومالي ووقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني.

وشدد لعمامرة في كلمة ألقاها لعمامرة اليوم السبت بمناسبة يوم الدبلوماسية الجزائرية، تابعتها “قورينا” على دعم الجزائر لمسـار الحـوار الوطـني في ليبيا وكذلك إنشاء وتفعيـل آليـة دول الجـوار الليـبي، مؤكدا حرص بلاده على تكثيف التنسيق والتعاون قصد إنجاح مسار العملية السياسية، معربا عن أمله في أن تشكل الانتخابات المقبلة محطة فعلية للمساهمة في طي صفحة الأزمة.

وأكد لعمامرة أن الجزائر تعمل دون كلل لمرافقة مالي في تحقيق كافـة أهـداف ومبادئ اتفاق السلم والمصالحة، ملتزمة بمواصـلة القيام بدورها المركزي على رأس لجنة متابعة تنفيـذ هذا الاتفـاق المبرم في الجزائر عام 2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى