محلي

ماكرون يقر بخطأ تدخل باريس في ليبيا عسكرياً في 2011

أقرَّ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بخطأ ارتكبته بلاده، في علاقاتها مع منطقة الساحل، مؤكدا أن تدخل باريس عسكرياً في ليبيا 2011، كان خطأ.

وقال ماكرون في ختام مشاركته باليوم الأخير من القمة الأفريقية الفرنسية، رصدتها “قورينا” إن بلاده لم تحترم سيادة أي شعب، وأن ما يحدث في منطقة الساحل هو فقط نتيجة لما تم القيام به في ليبيا، هذا التدخل الذي نسيت فرنسا خلاله وجود الاتحاد الأفريقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى