محلي

مصادر: المنفي بدأ اتصالات مع مجلسي النواب والدولة للتقريب بينهما وطرح مقترحات لـ”التشريعات الانتخابية”

كشفت مصادر سياسية رفيعة، أن رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، بدأ اتصالات مع قادة مجلسي النواب والمجلس الأعلى للإخوان “الدولة الاستشاري”، بهدف تضييق هوة خلافاتهما حول التشريعات الانتخابية اللازمة لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في موعدها المقرر ديسمبر 2021.

ولفتت المصادر، وفق ما رصدته “قورينا”، أن مقترحات المنفي للطرفين، تدور حول إمكانية الإبقاء على القوانين الانتخابية، التي أقرها مجلس النواب وإجراء تعديلات طفيفة عليها، مع إمكانية ضمها في قاعدة دستورية واحدة. يأتي هذا وسط تحضيرات حثيثة لقمة وزارية دولية تستضيفها العاصمة الليبية، طرابلس نهاية الشهر الجاري، لطرح مبادرة استقرار ليبيا.

ووفق المصادر، يسابق المجلس الرئاسي الزمن، لتطوير عدة مقترحات لتقريب وجهات النظر بين عدة أطراف ليبية مختلفة، في الوقت الذي يعمل فيه على الإعداد لمؤتمر دولي لطرح مبادرة ليبية تناقش قضايا تتعلق بإمكانية إيجاد مقاربة مناسبة لمصالح الدول المتدخلة في البلاد.

 وأوضحت المصادر، أن هناك خلافا كبيرا بين “النواب والدولة” حول موعد وأسبقية الانتخابات المقبلة، فمن وجهة نظر المجلس الأعلى للاخوان “الدولة الاستشاري” يجب أن تسبق البرلمانية الرئاسية بنحو 30 يوما، بينما قوانين الانتخابات لمجلس النواب تنص على العكس، وأن تكون الانتخابات البرلمانية بعد الرئاسية بـ ثلاثين يوما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى