محلي

الدبيبة ردًا على بيان المنطقة الشرقية: من أصدروه أجبروا على ذلك وندعوهم للعمل بصلاحيات أكبر

قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة، عبد الحميد الدبيبة، أن من أصدروا بيان الأمس، من أعضاء الحكومة أجبروا على إصداره، في إشارة إلى بيان نائبه حسين القطراني. داعيا الذين الذين أصدروا بيان النقد، أن يعودوا إلى أعمالهم وبصلاحيات أكبر.

وأوضح الدبيبة، في تصريحات رصدتها “قورينا”، لو كان لديهم مشاكل سنعالجها مع بعضنا البعض، ولا نريد التصعيد ولا خلق مشكلة من لا مشكلة. وأردف رئيس حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة، لا نريد لأطراف أن تجعلنا نغرق في مشاكل ولن نعطي الفرصة لهم.

مشددا: لا أفرق بين مدينة ولا أي منطقة وأي اتهامات في ذلك ظالمة، وما حاولنا أن نصرفه هذا العام هو ما صرفناه العام الماضي ويمكنكم أن تقارنوا.

وأضاف الدبيبة، أن البلاد مثل الجسم فاقد الوعي، ونريد إنعاشه ونعطيه الماء وتلك هي القرارات التي أصدرناها مثل تبليل الشفائف لشخص فاقد الوعي، مؤكدا: ليس لدينا أي نية لأن ندير مشاريع مخصصة لمدن بعينها ولا ننسى مدن بعينها.

وكان نائب رئيس الحكومة حسين القطراني، هدد الدبيبة بالقول: إن خيار تشكيل حكومة موازية في الشرق خيار قائم وقريب وذلك ردا على ما قاله عن انفراد الدبيبة بالقرارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى