محلي

الأورو متوسطي يطلب وقف التعامل مع حكومة الدبيبه

دعا المرصد “الأورومتوسطي” لحقوق الإنسان، المفوضية الأوروبية إلى تعليق كافة أشكال التعاون في مجال الهجرة ومراقبة الحدود مع ليبيا، واشتراط دعمها المادي بضمانات حقوق الإنسان.

وطالب المرصد في بيان له، طالعته “قورينا” بفتح مسارات آمنة وقانونية على وجه السرعة لآلاف المهاجرين واللاجئين الموجودين في ليبيا؛ لتطوير ونشر مهمة بحث وإنقاذ أوروبية عبر البحر الأبيض المتوسط وإنزال أي شخص تم اعتراضه وإنقاذه في مكان آمن.

وأشار المرصد إلى أن المفوضية الأوروبية تسعى لدعم السلطات الليبية لاعتراض المهاجرين رغم الاعتقالات الجماعية مؤخرًا، مشيرًا إلى أن مؤسسات الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء ولا سيما إيطاليا، ضخت ملايين اليورو لمساعدة حرس السواحل الليبي لتعزيز قدرته على السيطرة على حدود البلاد.

وأشار المرصد الأورومتوسطي إلى عزم المفوضية الأوروبية تسليم زوارق دورية جديدة من طراز (P150) إلى حرس السواحل الليبي، رغم تدهور حالة حقوق الإنسان للمهاجرين وتضاعف أعدادهم في مراكز الإيواء في طرابلس أكثر من ثلاثة أضعاف في الأسبوعين الماضيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى