محلي

الجروشي: مؤتمر استقرار ليبيا يهدف لتشويه الانتخابات و”شيطنة المرشحين”

قال عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، طارق الجروشي، أن أي مبادرة لا ترتكز على إجراء الانتخابات في موعدها تعد “مؤامرة مدبرة”، على حد قوله.

وأضاف الجروشي في تصريحات رصدتها “قورينا”، من اللافت للنظر والمثير للجدل، أن تنظم الحكومة مع اقتراب موعد الانتخابات مبادرة استقرار وسلام، لا تتضمن أهم عوامل نجاح الانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

وأردف عضو مجلس النواب، أن الليبيين يعلمون أن المستفيدين من السلطات السياسية، يسعون إلى إيجاد مبررات لبقاء الوضع كما هو عليه، لا سيما أن المجلس الرئاسي والحكومة يسعيان إلى التشويش وتشويه مشهد الانتخابات وشيطنة المرشحين البارزين.

مشددًا: على أن الانتخابات المقبلة، هي الحد الفاصل بين الدولة واللادولة، وبين السلطة واللاسلطة، وأن لجنة الدفاع والامن القومي بالنواب، تحذر من تبعات تأخير أو تأجيل الانتخابات، وتأثيره السلبي على المسار الديمقراطي.

جدير بالذكر، أن ما يسمى مؤتمر دعم استقرار ليبيا، يبدأ اليوم فعالياته، وسط شكوك في الأهداف الحقيقية وراءه وتسريبات بأنه يهدف لتأجيل الانتخابات الرئاسية 6 أشهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى