محلي

القطروني: جماعة الإخوان استغلت الفوضى العارمة بالبلد طيلة السنوات الماضية لتحويل المليارات من أموال الليبيين للخارج

قال عضو المكتب السياسي لحزب السيادة الوطنية، عبدالحميد القطروني، أن جماعة الإخوان استطاعت خلال السنوات العشر الماضية، وتحديداً بعد سقوط النظام الجماهيري والفوضى العارمة التي سببها تدخل حلف الناتو في البلاد، أن تسيطر على مفاصل الدولة.

ولفت القطروني، في تصريحات رصدتها “قورينا”، إن جماعة الإخوان عملت على إطالة الفترة الانتقالية، واستغلت ذلك في تحويل المليارت من أموال الليبيين إلى الخارج، وتمت استباحة التراب الوطني ورفع أعلام أجنبية على قواعد عسكرية ليبية.

مشددًا، على أن مشكلة ليبيا تتمثل في عدم وجود رئيس، يمثل كل الليبيين، ومبينا أن الإخوان يريدون نظاماً برلمانياً حتى لا تتركز السلطة في يد شخص واحد، كما أوضح أن الشعب الليبي بعد عشر سنوات من الفوضى، يريد السلام والاستقرار والتنمية والإعمار.

ويذكر أن تنظيم الإخوان، هو أحد أكبر التنظيمات الدينية المتطرفة الإجرامية، التي عملت على تفتيت مفاصل الدولة الليبية طيلة السنوات الماضية، وترفض بشدة إجراء الانتخابات المقبلة في وقتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى