محلي

روفينيتي: النبرة الغليظة التي هاجم بها القطراني الدبيبة “مقلقة” وأتوقع إغلاق جديد لحقول النفط

 قال كبير مستشاري مركز أبحاث “ميد-أور” التابع لمجموعة “ليوناردو”، لصناعات الدفاع دانييلي روفينيتي، إن النبرة الغليظة التي هاجم بها القطراني الدبيبة، لفشله في إدارة الاختلافات السياسية في البلاد، مبعث “قلق حقيقي”، متوقعا أن تكون أول آثارهذا الصدام، إغلاقًا جديدًا لحقول النفط.

ولفت روفينيتي، في تصريحات رصدتها “قورينا”، سيكون لهذا الإغلاق لحقول النفط والخلافات السياسية، تداعيات مدمرة على الاقتصاد الليبي برمته. وأردف روفينيتي، انتخابات 24 ديسمبر أول ضرورة لا يمكن التغاضي عنها من أجل إنجاز مرحلة ترسيخ الاستقرار، فمن خلال الانتخابات يمكن للمواطنين الليبيين استعادة الرخاء الاقتصادي لبلادهم.

قائلا: إن ليبيا تعتبر دولة واعدة بفرص كبيرة جديرة بالتنمية، ولابد أن تتوافر أجواء استقرار، من أجل تحقيق التنمية في البلاد، وبمقدورها أن تصبح جسرًا اقتصاديًا وتجاريًا نحو إفريقيا و آسيا أيضًا.

جدير بالذكر، أن النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، حسين القطراني، سبق وهدد الدبيبة، بأن خيار إعلان حكومة في الشرق قائم وقريب، بسبب تهميشه المنطقة الشرقية وانفراده بالقرار على حد اتهامات القطراني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى