محلي

المحجوب: ليبيا تواجه مشكلة أمنية حقيقية وحكومة الدبيبة تحت جناح “التشكيلات المسلحة”

قال مدير إدارة التوجيه المعنوى بقوات حفتر، خالد المحجوب، إن البلاد تواجه حاليا مشكلة أمنية حقيقية، تتمثل في وجود التشكيلات المسلحة الخارجة على القانون في كل ربوع ليبيا. مشيرًا إلى أن حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة، برئاسة عبد الحميد الدبيبة، تمارس عملها تحت جناح التشكيلات المسلحة.

ولفت المحجوب، في تصريحات رصدتها “قورينا”، أن الإخوان هم من خططوا لتواجد القوات الأجنبية والمرتزقة الذين أتوا من تركيا وغيرها، مطالبا اللجنة العسكرية المشتركة “5+5” بالإشراف على تفكيك التشكيلات المسلحة.

مضيفا: أن مؤتمر دعم “استقرار ليبيا”، الذي استضافته العاصمة طرابلس، الخميس الماضي، مجرد دعم معنوي ولم يضف شيئا، مبينا أن الدول المشاركة أغلبها ليست ذات فعالية كبيرة في الملف الليبي.

وقال المحجوب، الفاعلون الذين يمكن أن يكون لهم دور على الأرض معروفين جميعا، وهم المناط بهم حل الأزمة في ليبيا، معتبرا أن وجود مراقبين أممين الآن ووضع خطط زمنية لانسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية هو الحل العملي من خلال لجنة “5+5”. مشيرا إلى وجود أحاديث “داخل الغرف المغلقة”، بين تركيا وروسيا بشأن إخراج المرتزقة، قائلا: “هناك إرادة دولية حقيقية بعد إصدار القانون الأمريكي دعم استقرار ليبيا، فيما يخص إخراج المرتزقة والقوات الأجنبية”

جدير بالذكر، أن الأمم المتحدة قالت إن نحو 20 ألفا من المرتزقة في ليبيا يتوزعون بين الشرق والغرب في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى