محلي

السنوسي الحليق: هناك شخصيات في الحكومة ومجلس النواب تحاول عرقلة الانتخابات

أكد نائب رئيس المجلس الأعلى للقبائل الليبية، السنوسي الحليق الزوي، أن بعض الشخصيات في الحكومة ومجلس النواب لا يريدون إجراء الانتخابات المقبلة المقررة في 24 ديسمبرالقادم.

وأكد الحليق الزوي، في مقابلة خاصة مع وكالة “سبوتنيك” رصدتها “قورينا” على أن الاستحقاق الانتخابي المقبل في البلاد يوم 24 ديسمبر من العام الحالي، يلقى دعماً كبيرًا من الشارع الليبي بكافة مكوناته الاجتماعية والسياسية، موضحاً أن أي طرف يرفض الانتخابات هو مستفيد من حالة الفوضى وعدم الاستقرار الذي تعيشه ليبيا منذ عقد من الزمن.

وأضاف الزوي أن هناك أطرافاً تعمل بأجندات خارجية تسعى إلى عرقلة الانتخابات واستمرار الفوضى، مؤكدا أنه لا يمكن تأجيل الانتخابات، كون هذا التأجيل سيؤدي إلى تمزق الحزمة السياسية في البلاد وتوسيع رقعة الخلاف بين الأطراف الليبية.

واعتبر الزوي أن حكومة الوحدة المؤقتة خرجت عن المسار المنوط بها”، مشيراً إلى أنها أصبحت جزءاً من الخلاف السياسي وتسعى إلى عدم إنجاز الاستحقاق الانتخابي وإطالة عمرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى