محلي

في أكذوبة إخوانية جديدة.. المشري يزعم: عدد الذين تلقوا البطاقات الانتخابية 100 ألف وليس ثلاثة أرباع مليون ليبي

في إطار الهجمة الإخوانية على الانتخابات في ليبيا، كرر الإخواني خالد المشري رئيس المجلس الأعلى للإخوان، مزاعمه بخصوص قوانين الانتخابات. قائلا: القوانين التي وضعها مجلس النواب الليبي، ليست دستورية وتتعارض مع القوانين الدولية وقرارات مجلس الأمن، ومقررات جنيف وبرلين. مضيفا: هذه القوانين العبثية تؤثر سلبًا على أمل الناس في الانتخابات المقبلة.

وأردف المشري في تصريحات أوردتها “ليبيا برس”، نريد بالطبع الانتخابات، لكن لن نسمح بمحاكاة ساخرة للانتخابات بقوانين غير شرعية، وتابع: الأغلبية الساحقة لن تقبل بنتائج الانتخابات في ظل الظروف الحالية؟! على حد زعمه.

وحاول الإخواني المشري، التشويش على الأرقام الرسمية التي تصدرها المفوضية العليا للانتخابات، قائلا: إن 100 ألف شخص فقط حصلوا على بطاقاتهم الانتخابية، وليس أكثر من ثلاثة أرباع مليون ليبي حتى الآن، وفق المفوضية.

واقترح الإخواني خالد المشري، تأجيل الانتخابات لمدة 3 أشهر على الأقل، لصياغة قوانين انتخابية نزيهة وصالحة، على حد قوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى