محلي

حويلي: لن نقبل بنتائج الانتخابات حال إجرائها وفقا للقوانين الحالية

واصلت قيادات تنظيم الإخوان والمحسوبين عليها، هجماتهم تجاه إجراء الانتخابات، حتى بعد فتح باب الترشح للانتخابات البرلمانية، واغلاق باب الترشح للانتخابات الرئاسية.

حيث دعا عضو المجلس الأعلى للإخوان “الدولة الاستشاري”، عبدالقادر حويلي، إلى ضرورة الاتفاق أولًا على القاعدة الدستورية، وتعديل القوانين الانتخابية، ومنع من وصفهم بالمجرمين من الترشح قبل الانتخابات، متوقعًا عدم إجراء انتخابات في 24 ديسمبر المقبل، بسبب عدم القيام بذلك!

وأردف حويلي، على عدم القبول بنتائج الانتخابات حال إجرائها وفقا لتلك القوانين الحالية التي وصفها بـ”المعيبة”. زاعما: أن موقف بعض الدول الغربية من الانتخابات، بدأ يتراجع بعد ترشح الدكتور سيف الإسلام القذافي، متوقعًا أن تضغط ألمانيا وبريطانيا وإيطاليا لتأجيل الانتخابات لحين حل هذه الإشكالية، وفق مزاعمه.

مشددًا: أن خيار تأجيل الانتخابات دون تحديد موعد بعينه، هو السيناريو القادم في المشهد الليبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى