محلي

دي مايو: استقرار ليبيا أبرز التحديات التي تواجه إيطاليا

أكد وزير الخارجية الإيطالية لويجي دي مايو، أن تحقيق الاستقرار في ليبيا اليوم يشكل أبرز التحديات الفورية بالنسبة إلى إيطاليا.

وأكد دي مايو خلال افتتاح المنتدى السنوي لـ “حوارات البحر المتوسط”، وتابعته “قورينا”، أن مؤتمر باريس أعاد التأكيد على السيادة الليبية والدعم الدولي لتحقيق الاستقرار في إطار عملية برلين والأمم المتحدة، مشددا على أن مخرجات مؤتمر باريس دعت الفاعلين الليبيين إلى الالتزام البناء بعملية انتخابية حرة ونزيهة وشاملة وذات مصداقية في 24 ديسمبر، مؤكدا أن انسحاب المرتزقة والمقاتلين الأجانب من البلاد يمثل أولوية أيضًا.

#قورينا
#ليبيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى