محلي

دغيم: لقاء السايح بعقيلة صالح مخالفة جديدة من جانبه ولو لم يحضر غدًا سنصوت على إقالته

قال عضو مجلس النواب، زياد دغيم، إن لقاء عماد السايح، بمرشح رئاسي، هو عقيلة صالح، دون أن يتوجه إلى رئيس مجلس النواب المكلف والاستجابة لدعوة أكثر من ثلث أعضاء مجلس النواب، التي تعد دعوة ملزمة، مخالفة صريحة. مردفا: هى إحدى المخالفات الجديدة التي يتحفنا بها السايح طيلة عمله في المفوضية، على حد قوله.

وأضاف زياد دغيم، في تصريحات نقلتها “أوج”، عندما يدعو ثلث الأعضاء لعقد جلسة فهو أمر يفرض على رئاسة مجلس النواب، وستعقد الجلسة غدًا الثلاثاء، مشيرا إلى أن السايح ليس لديه خيار إلا الامتثال لتلك المساءلة، ولو لم يمتثل لها أو لم تكن إجابته مقنعة، سيتم طرح قرار إقالته للتصويت، وأعتقد أنه سيحظى بإجماع كبير من النواب.

وتابع، عضو مجلس النواب، أنه لو تمت إقالة السايح لن تؤجل العملية الانتخابية فقط، بل ستدخل البلاد في خطر حقيقي يهدد وحدتها وأمنها وسيادتها، موضحا: لا يعنينا لقاء السايح وعقيلة، بل يعنينا القوانين المنظمة لعمل مجلس النواب، وهي ملزمة للسايح والنواب وللجميع.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى