محلي

الجازوي: السيناريو المحتمل الآن هو تأجيل الانتخابات فترة قد تصل 6 أشهر

عضو مجلس النواب سعد الجازوي، أن السيناريو المحتمل الآن هو تأجيل الانتخابات فترة قد تصل 6 أشهر تجرى بعدها انتخابات برلمانية ورئاسية، لافتا إلى أن عدم معرفة الأسباب التي دعت لتأجيلها هو تكرار لذات الخطأ.

وأوضح الجازوي في تصريحات لـ منصة “فواصل”، رصدتها “قورينا” أن كل الاحتمالات ممكنة وفترة التأجيل يُفترض منوطة بالزمن الكافي لتحقيق العلاجات المطلوبة، مشيرا إلى أنه بعد إعلان تأجيل الانتخابات يفترض على مجلس النواب أن يتبنى حلولا حقيقية لا حلول مجربة لم تزد الوضع إلا تشظيا وهدرا للأموال.

وأضاف عضو مجلس النواب أن الجميع أصبح ينتظر ما ستقوم به المستشارة ولياميز والجميع لديه قناعة أن المخرجات الصادرة عنها هي التي ستقر، مشيرا إلى أنه لو كان لدى ليبيا تكتل وطني حقيقي لكان لها خارطة طريق تلبي احتياجاتها وتتعامل مع الأسباب التي أدت إلى الإخفاق وتمنع تفرد البعثة بالحل المنطلق من رؤيتهم لا من رؤية الاحتياج الوطني .

وشدد الجازوي على أن المعني بالعملية الانتخابية هو الشعب وعدم الخروج المؤسسات المعنية حتى الآن وإعلامه بالتأجيل هو تغييب له، وعليه المطالبة بمعرفة أسباب التأجيل والخطوات المتخذة لإيجاد حلول لهذه الأسباب، موضحا أنه من العبث تكليف حكومة دون تحديد مدة عملها وصلاحياتها وهو ما يعني إهدار للمال دون رقيب

#قورينا
#ليبيا
#انتخابات_24_ديسمبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى