محلي

فنوش: الأطراف الدولية ليس لديها تصور أو إدارة للأزمة أو إمكانية الضغط لحل الأزمة في ليبيا

 

أكد المحلل السياسي الليبي، عبد الحكيم فنوش، أن اجتماع رئيس المجلس الأعلى للإخوان خالد المشري والمرشح الرئاسي عقيلة صالح لن يُفضي إلى حل بشأن التوصل لخارطة طريق، وقاعدة دستورية مشتركة لإدارة المرحلة المقبلة وإجراء الانتخابات على أساسها.

وأضاف، في حديث لراديو سبوتنيك تابعته قورينا، أنه “لا توجد إمكانية حقيقية لإجراء الانتخابات في ظل سيطرة مجموعات عسكرية على المشهد، خصوصا في طرابلس”.

وأشار إلى أن “الأطراف الخارجية المنخرطة في الشأن الليبي لم تبلور الحل حتى هذه اللحظة، وبالتالي فإن ما يمكن أن يتم الاتفاق عليه لن يجد ترجمة حقيقية على الأرض”، بحسب قوله.

وأكد فنوش أن “صمت الأطراف الدولية المنخرطة في الشأن الليبي، وعلى رأسها واشنطن والمبعوثة الأممية ستفاني ويليامز، يشير إلى أنه ليس هناك تصور ولا إدارة للأزمة أو إمكانية الضغط على الأطراف من أجل الوصول لحل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى