محلي

المريمي: على الشعب الليبي التدخل والمطالبة بابتعاد الجهات التي تعرقل الانتخابات

قال المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب، فتحي المريمي، إن رئيس المفوضية، عماد السايح لم يستطع الإفصاح عن الأسماء والجهات التي تعرقل العملية الانتخابية نظرًا لخطورة الموقف، وإنه اتضح أمام الشعب الليبي، خلال جلسة مجلس النواب، أن العراقيل والصعوبات جاءت من جهات أخرى، لها علاقة بالأسماء التي لا تريد أن تدخل في العملية الانتخابية غير مجلس النواب و المفوضية.

قائلا: إن البرلمان أبدى استعداده بالقيام بتذليل كل العراقيل والصعوبات مع الجهات الأخرى ذات العلاقة.

وأوضح المريمي، في تصريحات رصدتها “قورينا” إنه لابد من تدخل الجهات الأمنية والمجلس الرئاسي والأحزاب والعقلاء والمشايخ والأعيان ومؤسسات المجتمع المدني ومساعدة مجلس النواب والمفوضية، كما على الشعب الليبي التدخل وحماية مراكز الاقتراع والمطالبة بابتعاد الجهات التي تعرقل الانتخابات.

 وأردف المريمي، أن المفوضية جاهزة للانتخابات من الناحية الفنية، ومجلس النواب جاهز بالقوانين التي أصدرها والتعديلات التي طلبتها المفوضية، مشيرا إن على المفوضية أن تعد التعديلات التي تريدها في القوانين بسرعة، ومجلس النواب سيقوم بتعديلها في أقل من أسبوع، ولابد من تكاتف الجهود في ليبيا من جديد للوقوف أمام معرقلي الانتخابات.

وتابع: ليس أمامنا الآن سوى التاريخ والموعد التي تتم فيه العملية الانتخابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى