محلي

سبوتنيك: النايض قد يشكل الحكومة القادمة وحصل على موافقات من الشرق والغرب والجنوب

وسط فساد عارم لحكومة الدبيبة، ومطالبات برلمانية وشعبية ملحة برحيلها وتشكيل حكومة جديدة.

كشفت مصادر مطلعة، إن عارف النايض قد يشكل الحكومة الجديدة قريبا. وأكدت المصادر، وفق ما نقلت “سبوتنيك”،أن الأغلبية من مجموعة الغرب الليبي، خاصة الأطراف المعتدلة في الزنتان ومصراتة والزاوية لا تمانع تولي النايض رئاسة الحكومة المقبلة، التي يشارك فيها معيتيق عن مصراته.

ووفق ذات المصادر، التي تحدثت لسبوتنيك، فإن بعض اللقاءات جرت في الجنوب، مع مجموعة المترشح الرئاسي الدكتور سيف الإسلام القذافي، والذين أبدوا موافقتهم على النايض، كما أن الشرق الليبي لا يمانع ذلك.

وبحسب المصادر، فإن النايض التقى بعدد كبير من سفراء الدول المعنية، ومستشارة الأمين العام، ستيفاني وليامز، إضافة للقاءات مع أطراف ليبية عدة في الشرق والجنوب والغرب.

 ووفق سبوتنيك، فإن المشاورات التي جرت خلال الفترة الماضية كانت من أجل تولي باشاغا، أو النايض، حيث حصل الأخير على نسبة توافق أكبر كونه لم يشارك في المشهد السياسي سابقا.

ويذكر أن المهمة الأولى والرئيسية، حال تشكيل حكومة جديدة، خلفا لحكومة الدبيبة، ستكون متابعة ملف الانتخابات وإجراءها في أقرب الآجال، وخلال الـ6 أشهر القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى