محلي

جبريل أوحيدة: اللجنة المكلفة بإعداد خارطة الطريق للعملية الانتخابية لن تقدم تقريرها غداً.. وحكومة الدبيبة أفشلت الانتخابات    

أكد عضو مجلس النواب جبريل وحيدة ، الأحد ، أن لجنة مجلس النواب المكلفة بإعداد خارطة طريق سياسية جديدة للعملية الانتخابية لن تقدم تقريرها خلال جلسة مجلس النواب غدا.

وقال وحيدة إن تقرير اللجنة سيحتوي على عدة مقترحات للمرحلة المقبلة من بينها سيناريوهات ما إذا كانت حكومة عبد الحميد دبيبة ستبقى في السلطة أو تشكيل حكومة انتقالية جديدة.

وأشار النائب إلى أن الكثير من النواب حريصون على استبدال ضبيبة ، وقال إن هذه من القضايا الحاسمة التي يجب البت فيها.

وأضاف أن حكومة عبدالحميد الدبيبة هي القوة القاهرة التي أفشلت الانتخابات، والحالة الأمنية تتطلب حكومة قادرة”.

وأضاف أوحيدة، في تصريحات صحفية طالعتها «قورينا»، أن ليبيا بحاجة إلى رئيس، ومن يطالبون بانتخابات برلمانية فقط يريدون تدوير المشكلة.

ولفت إلى أن  2.5 مليون ليبي سارعوا لسحب بطاقات انتخابية بهدف الانتخابات الرئاسية، وفي انتخابات البرلمان 2014 لم يذهب أكثر من 400 ألف، مشددا على أن الليبيين يريدون الانتخابات الرئاسية، ومن عطلها هما البكوش والمشري ووجها تهديدات بمنعها.

وتابع:” من عطل الانتخابات هي حكومة الدبيبة التي قامت بنهب وسرقة أموال الليبيين، وطالبنا بإحالتها للتحقيق، فمجلس النواب لا علاقة له بتوقف خارطة الطريق ونسعى جاهدين لاستئناف العملية الانتخابية.

واستطرد:” لا نلتفت لما تقوله ستيفاني ويليامز ولا أي سفير، ولا نسير بإرادة أي كان، ولكن نستمع للجميع ونحاول الاستفادة من كل الأطروحات، وجلسة البرلمان اليوم الإثنين ستناقش إمكانية إجراء الانتخابات في أقرب وقت، وأن تكون لدينا سلطة تنفيذية قادرة على إزالة القوة القاهرة”.

وأضاف:” لو كانت الحكومة عند مستوى تطلعات الليبيين لما وصلنا إلى ما وصلنا إليه، وكان لدى السلطة مهمات لم تقم بها، وتفرغت لإثارة غضب الليبيين ووقعت في مستنقع كبير من الفساد”.

ونوه بأن النواب ليس بصدد إصدار قوانين انتخابية جديدة، متابعا:” ننتظر من المفوضية استئناف الانتخابات وفق القوانين التي أصدرها النواب ووافق عليها الجميع”.

وأشار إلى أن الإعلان الدستوري ينص على أن يسلم البرلمان السلطة إلى سلطة تشريعية أخرى منتخبة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى