محلي

أوحيدة: المؤسسات السيادية بؤرة الفساد وبعيدة كل البعد عن المصلحة العامة

قال عضو مجلس النواب، مصباح أوحيدة، إن المؤسسات السيادية، هي بؤرة للفساد وضياع حق الوطن والسيادة، وجاءت تغريدته على موقع التواصل الاجتماعي تويتر كالتالي:-

 توحيد المؤسسات السيادية وهم وورقة لتستمر وبالتدخل الخارجي فلن تتوحد فهي بؤرة للفساد وضياع حق الوطن والسيادة.

فمنذ سنوات تستخدم هذه المؤسسات، لتعميق الانقسام ولمصالح فئوية بعيد كل البعد عن المصلحة العامة،

فلا جدوى من اللقاءات والطريقة الوحيدة لتوحيدها هي المادة 15 او الانتخابات.

ويذكر أن المناصب السيادية سبعة، وهي: محافظ مصرف ليبيا المركزي، ورئيس ديوان المحاسبة، ورئيس جهاز الرقابة الإدارية، ورئيس جهاز مكافحة الفساد، ورئيس وأعضاء المفوضية العليا للانتخابات، ورئيس المحكمة العليا، والنائب العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى