محلي

عثمان بن بركة: مبادرة الدكتور سيف الاسلام خرجت بسبب الانسداد السياسي

#قورينا #مبادرة_الدكتور_سيف_الإسلام_القذافي
 
 
أكد عثمان بن بركة، القيادي في التيار الوطني للدكتور سيف الاسلام معمر القذافي، أن مبادرة الدكتور سيف الاسلام ، خرجت بسبب الانسداد السياسي بين المتصارعيين على السلطه والعابثيين بمقدرات البلاد.
 
وأوضح بن بركة أن الدكتور سيف الاسلام هو من عبئ الجماهير الليبية للتسجيل في السجلات الانتخابية بعد أن أظهر الليبيون عزوفهم عن التسجيل بسبب حالة الجمود السياسي وفقد الثقة في كل متصدري المشهد المزمن، بعدما أصبح الأمر محرج للجميع بما فيهم المجتمع الدولي، ما رفع الرقم لقرابة اثنيين مليون ونصف ناخب.
 
وأضاف القيادي في التيار الوطني للدكتور سيف الاسلام معمر القذافي، أنه لا البعثة الاممية ولا الامم المتحدة نجحوا حتى الأن إلا في إدارة الصراع، لافتا إلى أن
خارطة الطريق المفروضة على الشعب قاربت على الانتهاء زمانيا وكلها اخفاقات، مشيرا إلى عدم تمكن المجتمع الدولي تحقيق أيا من وعوده حيال تنفيد الانتخابات الرئاسية في موعديين سابقين.
 
وأشار بن بركة إلى أن إرجاء الانتخابات الرئاسية ، والانتقال مباشرة إلى الانتخابات البرلمانية لإفراز برلمان جديد يباشر الانتخابات الرئاسية، حل يضمن انتهاء الصراع من خلال استخدام المؤسسات السيادية، وعدم وقوع حرب جديدة ووقوع خسائر في الأرواح.
 
وشدد بن بركة على أن الدكتور سيف الإسلام القذافي قريب من نبض الشارع الليبي، وليس لديه أي تحالفات وليس في حاجة لها، مشيرا إلى أن اللقاءات التي تتم مع بعض الخصوم مجرد حوارات لا يطلق عليها تحالف أو توافق، فالحليف الوحيد هو الشعب الليبي، مؤكدا أن التيار الوطني للدكتور سيف الاسلام معمر القذافي، لن يكون طرف صراع اطلاقا على السلطة.
 
وكشف بركة أن نتيجة تجاهل المتصارعيين ومن لديهم مصلحه في استمرارية الصراع سواء محليا او اقليميا أو دوليا لهذه المبادرة، هو العودة للحرب برعاية الدول الإقليمية والأمم المتحدة الساعيين لاستمرارية هذا العبث من خلال محاولة العبث بقوائم المرشحيين للانتخابات الرئاسية ومخالفة تعليمات القضاء.
 
#قورينا
#ليبيا
#مبادرة_الدكتور_سيف_الإسلام_القذافي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى