محلي

مصادر دبلوماسية تركية: تغيير السياسة في ليبيا وسوريا شرط القاهرة لإعادة العلاقات مع أنقرة

#قورينا #الشرق_الأوسط

قالت مصادر دبلوماسية تركية إن عودة العلاقات إلى طبيعتها مع مصر ستأخذ وقتاً، مشيرةً إلى أن خطوات التطبيع تسير ببطء.

وأرجعت المصادر الدبلوماسية في تصريح لصحيفة”الشرق الأوسط” طالعته “قورينا” إلى أن الشروط التي وضعتها القاهرة من أجل إعادة العلاقات، والتي تتعلق بضمانات احترام تركيا للقانون الدولي وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لمصر ودول المنطقة، وتغيير سياستها في ليبيا وسوريا.

وأوضحت المصادر أن قضية احتضان تركيا لقيادات (الإخوان) ومنصاتهم الإعلامية، والسماح لهم بالكثير من التجاوزات من قبل، هو ملف يجري العمل عليه؛ لكنه لا يعتبر العقبة الرئيسة على طريق تطبيع العلاقات؛ فهو واحد من الملفات المهمة التي ترغب القاهرة في أن تظهر فيها أنقرة موقفاً واضحا، لافتة إلى أن القاهرة لا تمانع في استمرار الزخم الذي بدأ على صعيد العلاقات الاقتصادية والتجارية؛ لكنها في الوقت نفسه ترى أن الوقت لم يحن بعد للإعلان عن التطبيع الكامل وعودة السفراء.

#قورينا
#ليبيا
#مصر
#تركيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى