محلي

عقيل: الدول الأجنبية بحاجة للسيطرة على مدخرات ونفط ليبيا لمواجهة الأزمة الروسية

#قورينا #محلي

أكد المحلل السياسي عز الدين عقيل، أن الفوضى والتهديدات التي انفجرت في ليبيا، صناعة مخابرات أجنبية، لإثبات سفه وقصور وعدم أهلية حكام ليبيا الفاسدين في إدارة مقدرات البلاد.

وأوضح عقيل في تصريحات صحفية رصدتها “قورينا” أن كل ذلك تمهيدًا، لوضع مدخرات ونفط وعائدات البلاد المستقبلية تحت الوصاية الأجنبية الكاملة، من خلال لجنة وصاية يحصل لها الأمريكان والإنجليز حاليًا، لافتا إلى أن الدول الأجنبية بحاجة للسيطرة على النفط الليبي، لمواجهة أي تهديد لمستقبل الطاقة العالمي، بسبب الأزمة مع روسيا.

وأضاف عقيل أن مهمة السيطرة على النفط الليبي هي الأسهل، لأنه الأكثر سقوطًا تحت نعالهم، مُستعينين بصعاليك السلاح الذين استخدموهم منذ 2011م، مشددا على أن الدول الأجنبية بحاجة أيضًا للسيطرة على مدخرات ليبيا وأرصدتها لتوجيهها لتمويل الاستثمار بزيادة إنتاج النفط الليبي حتى آخر قطرة، ولتركيع روسيا وردها إلى بيت الطاعة.

#قورينا
#ليبيا
#التدخل_الأجنبي
#النفط_الليبي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى