محلي

الدريجة: تعطيل الإنتاج والتصدير في ظل أسعار النفط الحالية لن يكون مقبولاً دولياً

أكد الرئيس الأسبق للمؤسسة الليبية للاستثمار، محسن الدريجة، أن المؤسسة الوطنية للنفط تعرضت للضغوطات والإغراء بزيادة ضخمة لميزانيها جعلها تسلّم الأموال التي كانت في حساباتها إلى حكومة الوحدة الوطنية.

وأوضح الدريجة، في تصريحات لـ موقع الشرق الأوسط اللندنية، طالعتها “قورينا” أن قرار تعطيل الإنتاج والتصدير في ظل أسعار النفط الحالية لن يكون مقبولاً دولياً، معتبرا أن بيع النفط والاحتفاظ بأمواله في حساب المؤسسة الوطنية للنفط كان هو الخيار الأقل ضرر من إقفال الحقول، مضيفا أن المصرف المركزي بطرابلس حوّل 6 مليارات دولار لحساب حكومة الوحدة من الإيرادات النفطية ومشتقاتها والغاز عن طريق المؤسسة الوطنية للنفط، الأسبوع الماضي .

#قورينا
#الشرق_الأوسط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى