محلي

عقيل: المليشيات المشكلة الجوهرية للأزمة الليبية

أكد المحلل السياسي عز الدين عقيل، أن المليشيات هي المشكلة الجوهرية، للأزمة الليبية، لافتا إلى أن نزع السلاح وتفكيكه خيار لا غنى عنه من أجل إعادة سيادة الدولة الليبية، وقد أغفله الغرب خلال الفترة الماضية، رغم أن ليبيا لن تصل إلى الاستقرار إلا باحتكارها القوة.

وأشار عقيل في تصريح لـ”سكاي نيوز عربية”، طالعته “قورينا” إلى أن بقاء المليشيات يعني استمرار تأزم الوضع الليبي، إذ إن المجموعات المسلحة تفرض سطوتها على المؤسسات العامة، وتضع معاييرها الخاصة لتقلد المناصب، بما يقيد وصول الكفاءات الليبية الحقيقية إلى مراكز الإدارة العامة.

وأضاف عقيل أن وجود المليشيات واحتكارها للسلاح يعنيان عدم الوصول إلى مؤسسة عسكرية موحدة وقوية في البلاد، وكذلك سيطرتها على النقد الأجنبي وتجارة العملة وفرضها للإفلاس الفني على البنوك، وتدميرها لشبكة الأسواق الوطنية.

المزيد في الرابط التالي:

#قورينا
#محلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى