محلي

مودرن غانا: لم يكن هناك ليبيين لا يملكون المأوى في عهد الجماهيرية

أكد موقع أخبار “مودرن غانا”أن الكثير من الأشياء تسوء بوجود الديموقراطية وأهمها السعي النهم للسياسيين المعارضين للاستيلاء على السلطة بأي ثمن وفي أغلب الأحيان على حساب البلد الذي يدعون أنهم يحبونه ويريدون خدمته، محملا المتمردين مسؤولية تدمير ليبيا لسعيهم المحموم إلى السلطة.

وأوضح الموقع الناطق بالإنجليزية في تقرير تحليلي تابعته وترجمته صحيفة “قورينا”، أن حصول المعارضين على السلطة بأي ثمن أدى لتعثر الاقتصاد لتجد البلاد نفسها في وضع أسوأ من ذي قبل، مؤكدا أن ليبيا إبان عهد القائد الشهيد معمر القذافي شهدت ارتفاعا في معدل معرفة القراءة والكتابة من 10% إلى 90%.

وأضاف التقرير أن معدل نقص التغذية بلغ 2% وهو رقم أقل من مثيله في الولايات المتحدة فضلا عن التعليم المجاني من المرحلة الابتدائية إلى الجامعة والرعاية الصحية المجانية فيما احتلت ليبيا المرتبة الـ53 على مؤشر الأمم المتحدة للتنمية البشرية، لافتا إلى أن النظام الجماهيري قدم الأرض الزراعية والمعدات اللازمة واللوازم الأخرى مجانا لأي راغب بالعمل في المجال الزراعي ولم يكن هناك مواطنين لا يملكون المأوى

#قورينا
#محلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى