محلي

عقيل: الأمريكان والإنجليز لن يتركونا حتى يقسمونا إلى قلة من العملاء وأغلبية من المشردين

أكد المحلل السياسي، عز الدين عقيل، أن الأمريكان والإنجليز لن يتركوا الشعب الليبي حتى يقسموه إلى قلة من العملاء وأغلبية من المشردين، وسكان أكواخ يحيون حياة أشد وطأه من حياة فقراء بنجلاديش. إن كل ما يجري ويدور لن يخلف وراءه إلا هذه الحقيقة وبسطوع صادم.

وأوضح عقيل في منشور له، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” طالعته “قورينا” أنه من مجرد الحاجة إلى مهندس اسمه بوكراع وكوادر فنية ليبية موجودة فعلا وقادرة حتى على إدارة كل محطات توليد الكهرباء حتى بكل الولايات المتحدة وبكفاءه عالية وبتكلفه جد مناسبة وعادية”.

وأضاف أنه أصبح تحقيق استقرار شبكة الكهرباء الليبية يحتاج بحسب السفير الأمريكي ريتشارد ولد نورلاند إلى تدخل تحالف دولي جرار يتألف من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية الحكومية المسيسة المواقف والأفعال وجملة من الشركاء الدوليين.

وأشار عقيل إلى أن موعد تدخل شركات أمريكية لامتلاك محطات إنتاج الطاقة الليبية والشروع بالتبزنيس ببيع الكهرباء لليبيين قد اقترب، لافتا غلى أنه عندما يأتي هذا اليوم ستصبح الكهرباء (للتفويح) وليس لتشغيل البيوت والمرافق”.

#قورينا
#محلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى