محلي

دغيم: مجلس النواب يزيد تأزيم الوضع السياسي بعدما تم اختزاله في شخص عقيلة صالح

أكد عضو مجلس النواب زياد دغيم أن الوضع السياسي في ليبيا متأزم بشكل كبير، ومجلس النواب يزيد التأزيم بدلاً من أن يقدم الحلول، مشيرًا إلى أن تم اختزال مجلس النواب في رئيسه عقيلة صالح وبمباركة ستيفاني ويليامز والامم المتحدة.

وأوضح دغيم، في تصريحات تلفزيونية تابعته “قورينا” أن استمرار الأعضاء أصبح نوعًا من تحمل المسؤولية دون مشاركة فيها؛ لذلك الأفضل لهؤلاء الاعضاء تقديم الاستقالة الجماعية، مبينًا أنه يتم تدارس الأمر الآن بحيث يتم ضمان ان الاستقالة ستأتي مفعولها وتنهي المجلس بحيث لا يتوفر له نصاب ثلثي الاعضاء.

وأضاف دغيم أنه على الأطراف أن ترحب بأي حوار بين الأطراف الليبية والمؤسسات الليبية وشكر أي دولة تساهم في هذا الجهد، مشيرًا إلى أن فرص النجاح صعبة الأساس، فالإشكال الليبي مستمر وكله يدور حول السلطة في ليبيا، لافتا إلى أنه عندما خسرت ما يعرف بقائمة التفاهمات الدولية تم الانقلاب على الاتفاق من البعثة ورئيس مجلس النواب، مشددا على أن عمق الخلاف كبير جدًا بين الفئات في ليبيا.

#قورينا
#محلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى