محلي

وينر: محاولة باشاغا الفاشلة لدخول طرابلس أطاحت بأي احتمال لتحقيق سيطرة موحدة على ليبيا

#قورينا #محلي
اعتبر المبعوث الأمريكي السابق إلى ليبيا ” جوناثان وينر “، أن محاولة رئيس الحكومة المرتقبة فتحي باشاغا الفاشلة لدخول طرابلس في 17 مايو، أطاحت بأي احتمال لتحقيق سيطرة موحدة على ليبيا بأكملها.

وأوضح وينر في مقال له، طالعته “قورينا” أن المحادثات التي يقودها المبعوث الأمريكي الخاص ريتشارد نورلاند، والتي تهدف إلى إنهاء الإغلاق النفطي من خلال ضمان الشفافية بشأن الإنفاق على النفط، لا توصل لأي مكان، وسيكون مصيرها مشابها لدعوات نورلاند لتحديد موعد الانتخابات الليبية، لافتا إلى أنه على الرغم من الاتفاق من حيث المبدأ على بعض البنود الإضافية لتعديل دستوري خلال مشاورات القاهرة؛ فقد رأى أن تاريخ التوافق بين رئاسة مجلس النواب ورئاسة مجلس الدولة، يجعل الشكوك تحوم حول إمكانية التوافق فعلاً من الناحية العملية.

وأشار وينر إلى إمكانية ألا تستمر كل من ويليامز نورلاند في مهامهما إلى وقت طويل، حيث أثبتت النخب السياسية الليبية قدرتها القوية على الصمود أكثر من أي مندوب دولي يسعى إلى مساعدتهم في حل خلافاتهم وتمكين ليبيا من المضي قدمًا، فضلاً عن استغلال الاختلافات في الأجندات الوطنية، لافتاًاً إلى مساعي روسيا في ضمان بقاء بعثة الأمم المتحدة الخاصة في ليبيا، تحت ولاية ويليامز، لفترة قصيرة جدًا، لا تتجاوز تاريخ 31 يوليو.
#قورينا #ليبيا #وينر #باشاغا #طرابلس #نورلاند #وليامز #روسيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى