محلي

باشاغا يتهم الدبيبة باستخدم الدروع البشرية في الابتزاز السياسي

#قورينا #محلي
في إطار الصراع القائم بين عبدالحميد الدبيبه وفتحي باشاأغا وفي ظل تبادل الاتهامات واقتناص فرص المزايدات السياسية، اتهم رئيس الحكومة المرتقبة فتحي باشاغا، حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة باستخدام المدنيين كدروع بشرية لغرض الإبتزاز السياسي وصفا إياها بعصبة خارجة عن القانون.

وأوضح باشاغا في تغريدة له عبر حسابه على منصة التدوينات القصيرة “تويتر” رصدتها “قورينا” أنه لا يمكن المقارنة بين سلطة ناتجة عن ما أسماه توافق ليبي ليبي من خلال مؤسسات تشريعية شرعية ومنتخبة، وعُصبة خارجة عن القانون تستخدم المدنيين في العاصمة كدروع بشرية غرض الإبتزاز السياسي.

وأضاف باشاغا أن حكومته نتاج اتفاق مجلسي النواب والدولة وفقا للاتفاق السياسي الليبي المبرم عام 2015 بالصخيرات، لافتا إلى أنه سوف استمر في دعم هذا التوافق والتمسك بالحلول السياسية السلمية وأدعو كل الليبين للتمسك بما يجمعنا حتى نصل لسلطه منتخبه عبر إنتخابات رئاسية وبرلمانية متزامنة.

#قورينا #ليبيا #باشاغا #الدبيبة #المدنيين #دروع_بشرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى