محلي

باشاأغا: حكومة الوحدة انتهت وكل من يتعامل معها خارجا عن القانون

#قورينا #محلي
أكد رئيس الحكومة المرتقبة فتحي باشاأغا، أن اتفاق جنيف كان واضحا بانتهاء مدته في 21 يونيو، لافتا إلى أن حكومة الوحدة الوطنية انتهت، وأن كل من يتعامل معها يعد خارجا عن القانون

وأوضح باشاأغا في مقطع مرئي طالعته “قورينا” أن ليبيا بها استقطابات حادة تهدد أمن الدولة وسلامة كيانها، مؤكدا فراغ السلطة وانعدام الولاية القانونية لمن يحتل مقار الحكومة بالعاصمة، مشيرا إلى أن اتفاق جنيف كان محل احترام ورضى بنتائجه ومخرجاته وشارك في الانتخابات التي كانت ستجرى في 24 ديسمبر.

وأضاف باشاأغا أنه إذا كان مناط الالتزام بالشرعية الوطنية، فإن أغلبية مجلسي النواب والدولة منحوا الثقة لحكومته، لافتا إلى أنه إذا كان مناط الشرعية هي الشرعية الدولية فإن اتفاق جنيف انتهت صلاحيته، مطالبا كافة الجهات الأمنية والقضائية والمالية والعسكرية أنه لم يعد هناك مجال للمواربة، داعيا الجميع تحمل مسؤوليته بعدم التعامل نهائيا مع الحكومة.

ودعا باشاأغا المجتمع الدولي احترام سيادة الدولة الليبية وسلطاتها وعدم التعامل مع أي كيان خارج عن الشرعية الليبية، إعمالا لميثاق الأمم المتحدة والمواثيق الدولية، مضيفا أن السلطة لا يمكن أن تكون إلا بشرعية دستورية وليس بالقوة وفرض الأمر الواقع، وآثرنا الصبر والحكمة تحاشيا لأي مواجهات.

#قورينا #ليبيا #باشاأغا #الدبيبة #جنيف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى