محلي

الأمن الداخلي يطالب بسرعة التحري حول الإعداد لثورة الشباب في 1 يوليو 2022

في محاولة لإرهاب الشباب الليبي الأمن الداخلي يقوم بتسريب مضمون هذا المستند الرسمي بقصد تخويف الراغبين في الاحتجاج على الاوضاع المعيشية وانقطاع الكهرباء .

حيث طلب جهاز الأمن الداخلي رؤساء الفروع سرعة التحري ومتابعة المعلومات حول الإعداد لما سمي بثورة الشباب في 1 يوليو 2022.

وأوضح الخطاب الموجه إلى رؤساء الفروع أنا الثورة المعنية تدعو إلى مظاهرات وعصيان مدني وإغلاق الشوارع في كامل ليبيا حتى سقوط البرلمان وجميع الحكومات.

ولفت الجهاز إلى أن ضرورة التحري بشكل عاجل ودقيق في هذه المعلومات وإحاطتهم بما يتعلق بهذه المنشورات والاطلاع على ما يرد إليهم ومعرفة المحركين والقيادات التي ستقوم بتسيير هذه المظاهرات مع تنشيط المصادر الموثوقة في هذا الشأن والإحاطة أول بأول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى