محلي

مندوب روسيا: ليبيا لم تعد قادرة على التكيف مع نتائج عدوان2011 وأدى إلى انهيار الدولة.

#قورينا #محلي
أكد مندوب روسيا لدى مجلس الأمن أن ليبيا لم تعد قادرة على التكيف مع نتائج العدوان الذي تعرضت له في سنة2011 وأدى إلى انهيار الدولة.

وأوضح الدبلوماسي الروسي في كلمته إلى مجلس الأمن الدولي خلال الجلسة التي عقدها لمناقشة تطورات الأوضاع في ليبيا، أنه يجب الإقرار بأن من دمر ليبيا في 2011 لديه خطط مختلفة وصون وحدة المجلس تجاه ليبيا ما هو إلا غطاء لهم، لافتا إلى أن الأسبوع الماضي انتهت مدة خارطة طريق ملتقى الحوار دون أن يتأتى لها تنفيذ المهام التي اضطلعت لها ومنها الانتخابات.

وأضاف المندوب الروسي أنه يجب بذل الجهد لتوحيد الهيئات الحاكمة والمالية والأمنية وإنشاء القوات المسلحة، مدينا بقوة العنف المتزايد في طرابلس وغلق الطريق الساحلي، داعيا الأطراف على عدم اتخاذ أي إجراءات توسع الفجوة القائمة، مشددا على ضرورة إنهاء الوجود الأجنبي في ليبيا من خلال عملية متوازنة ويجب ألا تتحول ليبيا إلى ساحة تنافس دولية.
#قورينا #ليبيا #الأمم_المتحدة #مجلس_الأمن #عدوان_الناتو #نكبة_فبراير #2011 #روسيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى