محلي

المترشح الرئاسي “عبد الحكيم بعيو”: مبادرة الدكتور سيف الإسلام قطعت الطريق على الأجندات الخارجية ويمكن تنفيذها عبر خروج المستهدفين من المشهد السياسي

قال المترشح الرئاسي “عبد الحكيم بعيو” لصحيفة ” ليبيا برس”، إن مبادرة الدكتور سيف الإسلام القذافي، تعتبر اختصارًا للوقت المستنفذ وتقطع الطريق على الأجندات الخارجية الرامية لعرقلة الانتخابات.

مؤكدًا أن عرقلة الانتخابات في ليبيا مؤامرة دولية خارجية بحتة، ومبادرته تدحض حججهم الواهية.

أشار بعيو، إلى أن سيف الإسلام بخروجه من المشهد أكد أنه شخص لديه حس وطني كبير وحريص على البلاد.

وأضاف، أن المستهدفين بالخروج من المشهد لإنقاذ الموقف لتفعيل المبادرة، هم الدبيبة وباشاغا وحفتر والمشري.

مؤكدًا أنه باستجابة هؤلاء الخمسة للمبادرة يمكن الخروج من حالة الانسداد السياسي الحالية.

قائلا إن توقيت مبادرة الدكتور سيف الإسلام ممتاز، وهو الوقت السليم الذي يظهر فيه الحريصون على مصالحهم.
مشيرًا إلى أن الشق الثاني من المبادرة والمتمثل في تولي جهة محايدة وضع قانون انتخابي غير إقصائي يمكن أن تقوم به المحكمة الدستورية رفقة المجلس الرئاسي للوصول إلى الانتخابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى