محلي

المكونات المدنية لسوق الجمعة بطرابلس ترفض أعمال الشعب وتؤكد على حقوق التظاهر السلمي والتعبير عن الرأي

أكدت المكونات المدنية لسوق الجمعة بطرابلس، في بيان صادر عنها، على حق المواطن في التظاهر السلمي والتعبير عن رأيه بحرية للمطالبة بحقوقه.

وفي هذا الإطار، نددت المكونات بأعمال الشعب، مستنكرة قفل الطرق عن المواطنين بحرق الإطارات والحواجز الترابية وما تعرضت له بعض مقار الدولة والمجالس البلدية من اعتداء وتخريب وحرق للمحتويات والإضرار بالمواطنين والذي يشكل جريمة يعاقب عليها القانون.

وفي ذات السياق، طالبت المكونات بالحقوق المشروعة في الساحات وأمام مؤسسات الدولة دون تخريب وحرق ومن يقدم على مثل هذه الأفعال خارج عن القانون ومرفوع عنه الغطاء الاجتماعي وستلاحقه تهمة الاعتداء على مؤسسات الدولة.

ومن جانبها، أوصت المكونات الشباب بالتظاهر السلمي والمداومة عليه لحين تستجيب لهم هذه الأجسام والتي من واجبها ودورها السماع لصوت الشعب، فالحوق تنتزع انتزاعا، لافتة إلى أنهم سيوفرون الحماية لهم حتى تسترد الحقوق ويهنأ المواطن بحياة كريمة يسودها الأمن والرخاء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى