محلي

راديو فرنسا يؤكد اختلاس حكومة السراج المليارات من أموال خزينة الدولة الليبية

سلط تقرير لراديو فرنسا، الضوء على تفشي الفساد في ليبيا، واختلاس الحكومات السابقة للمليارات في مشاريع وهمية، وعلى رأسها حكومة فائز السراج غير الشرعية.

وفي هذا الإطار، تمت الإشارة لآخر تقرير صادر عن ديوان المحاسبة، للسنة المالية 2020-2021 حيث تم الكشف عن سرقة مبالغ كبيرة جداً من خزينة الدولة من قبل جميع المؤسسات الليبية، مشيرا إلى أنه تم اختلاس المليارات من أجل مشاريع حكومية لم تتحقق، كما أن عدة تقارير للأمم المتحدة نددت بانتشار الفساد في ليبيا.

وذكر التقرير أن ما تسمى حكومة الوفاق السابقة التي كان يرأسها فايز السراج، انفقت 26 مليار دينار ليبي، أي ما يعادل 1.3 مليار يورو، دون سبب مشروع، كما دفعت هذه الحكومة رواتب للعديد من الموظفين الوهميين، كما اتهمت شركة النفط الليبية بمثل هذا الاختلاس.

وأشار التقرير إلى أن الفساد يؤثر أيضاً على المصرف المركزي، الذي لم يتنازل عن تقديم المستندات الثبوتية، ورفض الرد على أسئلة ديوان المحاسبة بشأن الاشتباه في غسل الأموال.

وأوضح التقرير أنه تم توزيع مبالغ كبيرة من المال العام على الميليشيات والقوات المسلحة في طرابلس، ووفقاً لأحدث تقرير للشفافية حول تصور الفساد في 180 دولة، فإن ليبيا في أسفل المقياس جنباً إلى جنب مع أفغانستان وفنزويلا وسوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى