محلي

باشاغا يعرض برنامجه الانبطاحي على لجنة المخابرات والشؤون الخارجية بمجلس العموم البريطاني

افادت مصادر إعلامية، أن فتحي باشاغا، رئيس الحكومة المرتقبة، سيعقد جلسة يوم الغد الثلاثاء، مع لجنة المخابرات والشؤون الخارجية بمجلس العموم البريطاني.
وستركز الجلسة على العلاقات الثنائية بين ليبيا والمملكة المتحدة، إلى جانب التعاون الاستراتيجي الأمني عبر برامج تدريب وتطوير أجهزة الأمن والمخابرات من قبل جهازي MI6 و MI5، إلى جانب وربط الأجهزة الأمنية الليبية بالتنسيق المباشر  مع الأجهزة الأمنية البريطانية، عبر منظومات معلوماتية مشتركة، تتعلق بالهويات الشخصية وجوازات السفر وقوائم المطلوبين من الانتربول الدولي وللشرطة البريطانية، بالإضافة لتدريب جهاز الشرطة في الكليات والمعاهد البريطانية.
و كان باشاغا يعتزم تنفيذ هذه البرامج الأمنية مع اجهزة المخابرات البريطانية عندما كان وزيرًا للداخلية في حكومة السراج.

من جانب آخر سيعرض باشا أغا مسائل اقتصادية ومنها إعطاء الأفضلية للشركات البريطانية مثل “بريتش بتروليم”، فيما أسماه بالشراكات التي نسب خاصة من الامتيازات النفطية في ليبيا .
يذكر أن حكومة باشا أغا المرتقبة مازالت تتعثر وتبحث عن قبول دولي مما دعى باشا إلى عرض الوعود على عدة دول أجنبية بهدف الاعتراف لحكومته

تمثل هذه الجلسة خرقًا واضحًا للسيادة الليبية، حيث تضع كافة المعلومات الأمنية في ليبيا، تحت تصرف الأجهزة المخابراتية البريطانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى