محلي

الإخواني الراجحي: القوى الداعمة لـ الدبيبة تدعمه في إطار عدم تمكين حفتر

#قورينا #محلي
أكد المحلل السياسي الإخواني عبد السلام الراجحي أن الروس هم أحد أسباب أدوات إغلاق النفط، لافتا إلى أنهم يبحثون في الأماكن التي فيها استكشافات أو المتوقع أن فيها الاحتياط الأكبر لليبيا حوض سرت الجفرة، مشددا على أن جزء من الدور الروسي عبر الفاغنر هو لاستمرار الصراع في ليبيا.

وأضاف الإخواني الراجحي أن أغلبية القوى الداعمة لـ رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة تدعمه في إطار عدم تمكين حفتر من مفاصل الدولة، مستنكرا عدم خروج أي بيان من المعارضة إن كانت أحزابًا أو الحكومة المرتقبة ضد الاتفاق ويتهم أن صفقة عملية فتح النفط عليها مخاطر على السيادة الليبية وقطاع النفط.

وشدد الإخواني الراجحي على أن محاربة الفساد والوصول للتقدم والتنمية وتطوير قطاع النفط والاقتصاد لن يتم إلا عند إجراء انتخابات برلمانية كمرحلة أولى وإنهاء جميع الأجسام المتصارعة وتشكيل حكومة واحدة متماسكة الشرعية غير هشة.
#قورينا #الإخواني_الراجحي #الدبيبة #حفتر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى