محلي

لقاء عقيلة صالح والمشري بالقاهرة .. فرصة جديدة لإطالة أمد الأزمة

كشفت العديد من المصادر عن وصول عقيلة صالح رئيس برلمان طبرق، وخالد المشري، رئيس مجلس الدولة للإخوان، إلى القاهرة، في زيارة لم يسبق أن تم الإعلان عنها مسبقًا.

أفادت المصادر إلى أنه سيتم عقد لقاء، بين الطرفين، لمناقشة البدائل المتاحة عوضًا عن الصراع الحكومي القائم، بين رئيسي الحكومة المؤقتة والمكلفة برئاسة الدبيبة وباشاغا.

يأتي اللقاء فرصة لإستكمال مناقشات المسار الدستوري المتوقف منذ أكثر من شهر، بعد الفشل في التوصل لتفاهم بشأنه، ضمن النقاط التي سيتم مناقشتها باللقاء.

يتزامن اللقاء، مع حالة من الانسداد السياسي، التي وصل إليها المشهد الليبي، بالإضافة لتصاعد الصراع المكتوم بين حكومتي البلاد وسط تحشيد عسكري كبير في مناطق جنوب وجنوب غرب طرابلس.

وكعادة هذه اللقاءات التي تم تثمر عن أي تقدم في الملف الليبي مسبقًا، تأتي تلك اللقاءات بهدف إطالة أمد الأزمة الليبية وإدارة الصراع لصالح أطراف دولية وإقليمية.

وعلق المحرر السياسي لصحيفة قورينا على هذه الأنباء كالآتي:

هذه اللقاءات التي تجمع برلمان طبرق والاخوان لم تكن لتحدث بمنأي عن مباركة قيادة الرجمة.

فمن بيته من زجاج لا يرمي الآخرين بالحجارة ، والادعاء بمقاومة الإخوان وتنظيماتهم الإرهابية سقطت مع أول زيارة لنواب برلمان طبرق إلى تركيا ونزول السفير التركى إلى بنغازي
فعلى أدعياء الكرامة أن يسدوا أفواههم وما تلوكه ألسنتهم بأن سيف الاسلام هو الذي أخرجهم من السجون .

ها انتم برلمان و رجمة تحثون الخطى إلى إلقاء بهم وخير دليل تحالف باشا أغا وحفتر بمباركة عراب الإخوان الإخواني محمد صوان .

وها أنتم تقيمون الدنيا ولا تقعدوها على شرعية حكومة باشا أغا مع أن حكومة ادبيبة الفاسدة لا تصلح حتى لحكم زريبة حمير .
تحثون الخطى لمصالحة الإخوان المسلمين وعقد الصفقات السياسية لتقاسم السلطة .
فسقطت الأكاذيب
وتجردت الوجوه من الأقنعة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى