محلي

شلوف: مصر جاملت الطرفين ومسكت العصا من المنتصف في اجتماعات الجامعة العربية

 

أكد رئيس مؤسسة “سلفيوم” للأبحاث والدراسات، جمال شلوف، أن الجميع يدرك حجم النفوذ المصري في جامعة الدول العربية بخلاف أنها دولة المقر والمستقر، فإن مسألة تولي وزراء خارجية المتقاعدين منصب الأمين العام للجامعة العربية صارت عرفاً وتقليد.

وقال “شلوف” في منشور عبر حسابه على فيسبوك: “لو مارست الخارجية المصرية ضغوط حقيقية، لمنعت المنقوش وحكومتها منتهية الولاية، من شغر كرسي ممثل الدولة الليبية في الجامعة العربية، وليس فقط منعها من ترؤس الاجتماع الوزاري”.

وتابع شلوف: “الخارجية المصرية اختارت أن تمسك العصا من المنتصف، وأن تجامل الحكومة المنتهية ولايتها بالسماح للمنقوش بترؤس الاجتماع الوزاري، وتجامل البرلمان وحكومته بالانسحاب اعتراضاً على ترؤس المنقوش للاجتماع”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى