قصة من التاريح

“غاندي و معنى الإيثار “

قورينا

في يوم من الأيام خرج “المهاتما غاندي” وكان يحاول اللحاق بإحدى القطارات متوجهآ إلى إحدى مدن الهند، بدأ القطار بالتحرك وغاندي لم يصعد بعد ، فأنطلق مسرعًا محاولا اللحاق بالقطار.
وبينما هو يحاول الصعود أمسك بباب القطار ففقد إحدى فردتي حذائه حيث وقعت منه وهو في عجلة من أمره، كان القطار مسرعا فقام المهاتما غاندي برمي فردة الحذاء الأخرى بسرعة ودون تفكير لتقع بجانب الفردة التي وقعت منه على سكة القطار .

فتعجب أصدقائه ومن معه في القطار ، وسألوه عن سبب رمي فردة الحذاء الأخرى !

فقال : لقد رميتها لأني أحببت للفقير الذي يعثر عليها أن يجد الفردتين ، لأن فردة واحدة لن تنفعه بشيء، والفردة التي معي لن تنفعني بشيء لهذا رميتها حتي ينتفع من يجدها بكلا الفردتين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق