قصة من التاريح

الأمير السعيد

قورينا

قصة الأمير السعيد لكل عشاق الأدب العالمي وخاصًة الأدب الإنجليزي، وهي قصة للكاتب العالمي أوسكار وايلد الذي ذاع صيته في القرنين الماضيين ولا يزال علامة في تاريخ كتابة القصة الخيالية، والتي تحمل قيم ومعاني عميقة، والتي كانت سبب في الإلهام لكثير من المؤلفين من بعد صدورها، وتعتبر من علامات الأدب الإنجليزي المعاصر، حيث إنها من الروايات الشعبية، والتي أشتهر بها المؤلف، ويتم تدريس عناصرها الأدبية في جامعات العالم

هذه القصة جاءت على شكل مسرحية شعبية، وتدور أحداثها من خلال بطلين أساسيين، هم تمثال وطائر وتدور من خلال أربعة فصول.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق