قصة من التاريح

أوبرا وينفري

أويا
إعلامية الأمريكية تم طردها من القناة التي تعمل بها؛ لأنها غير صالحة للظهور الإعلامي على التلفاز، ثم أصبحت من أصحاب المليارات بسبب نجاحها في برامجها الحوارية الشهيرة. وقد استضافت شخصيات سياسية اجتماعية مثل بيل كلينتون، هيلاري كلينتون، كوندوليزا رايس. وأصدرت 4 كتب أبرزها كتاب «Livyour best life». ومنحها اتحاد الكتاب الأميركي ميدالية ذهبية في عام 1999، وجائزة الشرف من اتحاد الناشرين الأميركيين عام 2003. كما استضافت نساء مسلمات في برنامجها الثقافي لتصحيح المفاهيم الأمريكية الخاطئة الشائعة عن الإسلام. أسست برنامجها الشهيرOprah’s angles net work، والذي يدعو لجمع المساعدات المالية لمساعدة المحتاجين. وتمتلك أستوديوهات هاربو، وتصدر عن مؤسستها مجلة أوبرا. وتقدر ثروة أوبرا بـ1.3 مليار دولار.

بلغت ثروتها عام 2003 مليار دولار مما وضعها في المرتبة 427 في اللائحة التي تضم 476 مليارديرا. وحسب تصنيف مجلة فوربس لعام 2005،احتلت أوبرا المرتبة التاسعة في أول 20 شخصية من النساء الأكثر نفوذا على صعيد وسائل الاعلام والسلطة الاقتصادية. كما احتلت المركز الثاني حسب تصنيف مجلة فوربس لعام 2005 في قائمة أكثر الشخصيات تأثيراً في العالم الذي ضم 100 شخصية وصعدت وينفري لتحل محل ميل جيبسون من حيث الثروة فقد بلغ دخلها السنوي 225 مليون دولار.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق