قصة من التاريح

قصة أشهر صفعة في التاريخ

هذه القصة حقيقية دارت أحداثها في إحدي القري الألمانية في القرن السادس عشر، كان هناك طفل يدعي جاوس، كان جاوس طالباً ذكياًجداً، وكان يلقبه البعض بالعبقري، فكان جاوس كلما سأل مدرس الرياضيات سوالاً للطلاب، كان يجاوب بسرعة علي جميع الاسئلة دونتفكير وكانت اجابته صحيحة دوماً، ولكنه كان يحرم باقي زملاءه من فرصة التفكير في سؤال المدرس، وذات يوم اختار المدرس سؤالاً صعبجداً ليتحدي جاوس ولكنه أجاب عليه بسرعة جداً دون تفكير فإزداد غضب المدرس .

أراد المدرس أن يعاقب جاوس علي انانيته وأعطاه أحد المسائل الحسابية المعقدة وطلب منه أن يوجد ناتج جمع الاعداد من 0 إلي 100 ،وكان هدف الاستاذ في الاصل أن يلهي جاوس ويشغله حتي يفسح المجال لباقي الطلاب للإجابة وتعلم الدرس، ولكن بعد مرور خمس دقائقفقط قال جاوس في حماس : 5050، فصفعة المدرس علي وجهه قائلاً : هل تمزح ؟ ماذا تقول أين حساباتك، فقال جاوس في بساطة : لقداكتشفت أن هناك علاقة بين 0 و 100 ومجموعها 100 و 99 و 1 ومجموعها 100 و ايضاً 98 و 2 مجموعها 100 وهكذا حتي وصلت إلي 51 و 49 وبعد ذلك اكتشفت بأني حصلت علي 50 روجاً من الاعداد مجموعة كل منه 100 ويبقي العدد 50 فقط وبذلك يكون المجموع ( 50×100) + 50 = 5050 .

ومن هنا قومت بتأليف قانون عامل لحساب هذه المسألة هو n(n+1)/2 اندهش المعلم من عبقرية الطفل ولم يعلم أنه صفع في تلك اللحظةالعالم الكبير : كارل فريديك جاوس، أحد اشهر ثلاثة من علماء الرياضيات في التاريخ .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق