تمرين اليوم

أنواع الرجيم المناسبة لجسم التفاحة

قورينا
يتمتع بعض النساء بجسم التفاحة، بخاصّة عند بلوغ مرحلة انقطاع الطمث، ممّا يؤدي إلى تكدّس الدهون في بعض المناطق من أجسادهن. بالمقابل، هناك بعض النساء، ممن لم يبلغن مرحلة انقطاع الطمث، إلا أنهن يعانين من كمية منخفضة من هرمون الإستروجين بأجسامهن، وبالتالي هن يضفن إلى الفئة عينها، فضلًا عن السيدات اللاتي يعانين من مشكلة تكيّس المبيض.
في صفوف النساء، اللاتي يتمتعن بجسم التفاحة، وتتكدس لديهن الدهون الضارة في منطقة البطن، من الملاحظ أنه يتغيّر معدّل السكر في الدم لديهن. لذا، يجب الانتباه من قبلهن إلى نوع الأطعمة المتناولة، ولا سيما الكربوهيدرات، فضلًا عن أن الدهون في منطقة البطن تزيد من نسبة الإصابات بالالتهابات، وتعرّض إلى أمراض القلب.

نصائح رجيم لصاحبات جسم التفاحة
• يفضّل البعد عن اتباع أنظمة الرجيم القاسية، التي تزيد من نسبة الكورتيزول، وبالتالي تجعل الدهون تتركز في منطقة البطن.
• يجب التخفيف من حدّة التوتر، من خلال ممارسة التمرينات الرياضية.
• يُنصح بالحرص على أخذ قسط وافر من النوم.
• من الضروري التخفيف من تناول “الكربوهيدرات”، بحيث لا تحتلّ أكثر من 40% من النسبة الاجماليّة للأطعمة المستهلكة في اليوم، مع التركيز على الصحية منها، وتقسيم هذه الأطعمة على وجبات متعددة. وفي هذا الإطار، ينصح بتناول ثمرتين من الفاكهة وشرب الحليب الخالي من الدسم واستهلاك النشويات الكاملة، كخبز القمح الكامل.
• من الضروري الإكثار من تناول الألياف، التي تخفّف من امتصاص السكر، ما يساهم في تعديل مستوى الإنسولين بالجسم، فضلًا تناول كمية كافية من البروتين بمعدل 30% من الأطعمة المتناولة خلال اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق